الجمعة 7 ربيع الآخر 1440 هـ الموافق 14 ديسمبر 2018 م


الأحد، 18 فبراير 2018 18:00 م عدد الزيارات : 116
بقلم : الشيخ محمد عيضة شبيبة الخلاف بين طارق والحوثي قد وصل العظم وسآل فيه الدم وأطاح برأس العم ، وعلي البخيتي أعرفُ من قبل استقالته أن خلافه مع الحوثيين يشتد يوماً بعد يوم ، وكلمت بعض الأخوة حينها أن البخيتي سيغادر جماعة الحوثي ، وهو ماحصل . لا طارق حوثي ولا البخيتي كذلك ، وما كان بالأمس غير ماهو كائن اليوم ، ولست ممن يبرر مواقفهم المخزية بالأمس كما لا أبررها لغيرهم وليس في الواقع تمثيل أو تبادل أدوار بينهم وبين الحوثي وإنما في رؤوسنا فقط . وقيادة المؤتمر في الداخل من خلال المعرفة والإستقراء للمواقف لاتختلف في مواقفها عن قيادة المؤتمر في الخارج إلا ما ندر مع منطقية السكوت والتقية بسبب صولة مليشيا الحوثي وشدة بطشها بالمخالف وكل من بالداخل اليوم من كافة أطياف الشعب يترقب نهاية الحوثي على أحر من الجمر . دعاني لمثل هذا القول وكتابة هذا المنشور تخبط البعض في التوصيف لأن كل توصيف يُبنى عليه موقف ، فإن كان توصيفاً دقيقا كان الموقف صحيحاً وإن كان التوصيف خاطئاً كان الموقف مُعُوجاً ، بمعنى أننا من خلال التوصيف الخاطئ سنرمي غير الصيد ونسلم على غير الضيف. لقد حذرنا سابقاً من تضخيم دور الرئيس السابق والتهوين من شأن الحوثي والزعم بأنه عبارة عن خاتم في إصبع علي عبدالله صالح وقوبل حينها هذا التحذير بالإستهجان والإتهام والعفششة ثم اتضح للجميع بعد أحداث صنعاء صواب ماقلناه وأن الحوثي أقوى وأقدر من علي عبدالله صالح وحزبه وسيقابل كلامنا اليوم أيضا بالإتهام والإستهجان ولكن كما قال المثل ( السبت با يِخَبّر ) أعتقد أنما يجري اليوم هو إعادة لتمكين القوى التي كانت تتحكم في المشهد قبل 2011 مع شيء من التحسين والتشبيب هذا بالنسبة للشمال أما الجنوب فسيُعاد ترتيبه بشكل أوسع وأدق وسيكون منزوع الدسم من كل ماهو شمالي ، وأهل الشمال لن يمانعوا أبداً من هذا الفطام . هذا مايُراد له أن يكون وليس بالضرورة أن يكون هو ما أريده أنا أو تريده أنت لكن من خلال قراءة الواقع والتعامل مع ماهو متوقع أرجو على الأقل أن تكون كل القوى تحت مظلة الشرعية يسعها اليمن الكبير وألا تنشغل بغير منازلة المليشيا الحوثية وبعد الفراغ من عدو اليمن تتم تسوية كل الملفات السياسية مع الأخذ في الحسبان خطورة التسويات السياسية لهذه القوى في حين يقف على رأسها وهي تتحاور سلاحها المتعدد الولاءات ، الذي ليس له قيادة واحدة ولا معسكر موحد . اللهم أبرم لليمن أمر رشد .
مواقيت الصلاة
الفجر الظهر العصر المغرب العشاء
حالة الطقس
صنعاء عدن تعز اب حضرموت
10 c 30 c 20 c 25 c 35 c
القائمة البريدية
الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة لقناة رشد الفضائية