الأربعاء 5 ذو القعدة 1439 هـ الموافق 18 يوليو 2018 م


الاثنين، 20 مارس 2017 06:00 م عدد الزيارات : 170

 

ماجد العودي 
انطلقت قناة رشد الفضائية في مثل هذا اليوم 
تخوض غمار السياسة بعد أن كانت اجتماعية بحتة منذ ولادتها غير أنها رأت أن واجب الوقت وفقه الواقع أن تتحول إلى قناة سياسية تعيش هموم الوطن والمواطن 
 
كان لي الشرف أن أقدم أول برنامج حواري سياسي في تأريخ القناه 
كان اسمه ولا يزال مساء الخير يايمن
 
 اقتربت القناة من الشارع اليمني فبعثت مراسليها إلى أغلب محافظات الجمهورية عدا تلك التي تقبع تحت سيطرة المليشيا باستثناء إب فقد كان مراسلها يتنفس الحرية بصعوبة ويطل على شاشة رشد من مكان مجهول 
 
تابعنا الأحداث خطوة بخطوة كانت معظم الأخبار موجعه حتى أشرقت الشمس في يوم جمعة على تحرير محافظة  الجوف 
 
كنت يومها في اجازه غير انه لم يأت موعد برنامجي مساء الخير يايمن الا و أجد نفسي على الهواء  مباشرة انقل لشعبنا اليمني خبر تحرير الجوف واتسائل ماذا بعد التحرير 
 
تسارعت الأحداث ونحن نتوثق من كل خبر ونسارع ببثه 
 
كانت القناة الوحيدة التي تحدثت بجرأة  عن خذلان تعز يوم أن قتلها الحصار 
 
حتى جائت المفاوضات فلم تحضى رشد باابتعاث موفد إلى سويسرا غير أنها كانت كغيرها تناقش كل جديد في المفاوضات والسعي نحو السراب وتنقل كل جديد أولا بااول 
 
انتقلت المفاوضات إلى الكويت فلم يمض يوم إلى ووضعت الشعب اليمني في الصوره مبينة مايدور وراء الكواليس 
 
تابعت باهتمام بالغ ماتعرض له علماء اليمن في عدن من اعتقال واغتيال واختطاف فااطلقت حملة بلغ صيتها الآفاق تحت شعار عدن عاصمتها الحبيبة 
 
 وقبلها كانت البيضاء في معزل إعلامي عن المواطن ومقاومتها تصرخ بصوت مبحوح متحشرج ولا يسمعها أحد حتى نزلت رشد إلى جبهات القتال هناك بعد أن أطلقت حملة تضامنية واسعة تحت شعار لبيك البيضاء 
 
تفشت المجاعة في تهامه حتى ماتت سماح ذات الأربع سنوات جوعا فكانت رشد إلى جانبها مطلقة حملتها التي شاركت بثها  عدة قنوات يمنية تحت شعار لبيك تهامه 
 
حوصرت تعز ومنعت من كل مقومات الحياة  فااطلقت قناة رشد حملتها لبيك تعز الحملة التي قامت بتعرية المليشيا ولفت الانتباه إلى أوجاع تعز ومعاناتها 
 
حتى انتصرت تعز وطردت المليشيا من الصلو والشمايتين وهيجة العبد والاحكوم وصبر فكانت رشد الفضائية خطوة بخطوة إلى جوار الجيش الوطني والمقاومة الشعبية 
 
غير أن تشابها كبيرا بينها وبين مقاوم تعز الذي لا يملك حذاء وهو  يدافع  عن الوطن والشرعية تماما كرشد التي تضمد جراحها وتمضي في تحقيق هدفها الوطني السامي دون أن يلتفت اليها رئيس ولا نائب لا لجنة خاصة ولا تحالف 
 
تسير نقية بيضاءَ تريد وطنا خال من المليشيا 
 
اليوم رشد تتزين بثوب جديد في عامها الثالث وتتهيئ لتغطية دخول صنعاء ومحاكمة السيد و المخلوع 
تتهيئ لتزف بشائر النصر وترسم ابتسامة الشعب البريئة التي فارقته منذ الواحد والعشرين من سبتمبر 2014 
 
رافعة شعار قادمون ياصنعاء مرافقة جيشنا الوطني يجلجل بالتكبير من ارحب وما صنعاء على الوطنيين ببعيد
 
 
مواقيت الصلاة
الفجر الظهر العصر المغرب العشاء
حالة الطقس
صنعاء عدن تعز اب حضرموت
10 c 30 c 20 c 25 c 35 c
القائمة البريدية
الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة لقناة رشد الفضائية