الثلاثاء 29 ربيع الآخر 1439 هـ الموافق 16 يناير 2018 م


الأحد، 30 أبريل 2017 16:00 م عدد الزيارات : 184

أكد الشيخ احمد بن حسن المعلم ونائب رئيس هيئة علماء اليمن بأن الظرف الذي نمر به دقيق للغاية، ومعقد للغاية، والواجب فيه التثبت والتريث فلا نصدق كل ما يقال، فالكذب فيما يقال وينشر أكثر من الصدق، والإشاعة أضعاف الحقيقة، وبعضه حقائق ولكنها منتزعة من سياقها ومحمولة على غير ما يراد بها، ونذر الفتنة مطلة بقرونها...

وأن على الجميع قبول ماصدر عن الرئيس من قرارات وتعيينات حرصا على مصلحة اليمن ودرءا للفتنة ، ومن له اعتراض أو ملاحظة أن يوصلها بالطرق الشرعية، وليس بالطرق المستفزة والمهيجة على الفوضى والرئيس لن يقدم على قرارات ذات أبعاد خطيرة إلا وقد نسق مع من يعملون بكل إمكانياتهم للحفاظ على مصالح اليمن وكرامته وعزته أرضا وإنسانا، فالتأليب والتهييج ضد ذلك لا يؤدي إلا إلى الفوضى والهلاك.

التعليقات
اضف تعليق
CAPTCHA
This question is for testing whether you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
Enter the characters shown in the image.
مواقيت الصلاة
الفجر الظهر العصر المغرب العشاء
حالة الطقس
صنعاء عدن تعز اب حضرموت
10 c 30 c 20 c 25 c 35 c
القائمة البريدية
الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظة لقناة رشد الفضائية